مسؤولون كبار يعطون الانطلاقة الرسمية للعمل بمطرح مراكش لفرز وطمر وتثمين النفايات المنزلية بمواصفات عالمية

أشرفت “نزهة الوافي” كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، مرفوقة ب “قسي لحلو” والي ولاية مراكش اسفي، وعمدة مدينة مراكش “محمد العربي بلقايد” على إعطاء الانطلاقة الرسمية للعمل بمطرح مراكش لفرز وتثمين النفايات المنزلية، بجماعة المنابهة ضواحي مراكش.

ويدخل هذا المشروع في إطار تفعيل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة؛ والتي تهدف إلى تسريع الانتقال التدريجي لبلادنا نحو الاقتصاد الأخضر الشامل من خلال تحديد سبعة رهانات أساسية كبرى و31 محورا.

وقد ساهمت كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة في تهيئ هذا المركز وفقا للمعايير البيئية؛ بإنجاز الحوض الأول لطمر النفايات وحوضين لمعالجة عصارة النفايات مع تزويدها بطبقات عازلة تحول دون تسرب العصارة للفرشة المائية. كما تم تجهيزه بشبكة من القنوات من أجل تجميع عصارة النفايات وطرحها في أحواض من أجل المعالجة.

يتكون هذا المركز من أربع خطوط للفرز؛ حيث يتوفر كل خط على ثلاث مستويات للتثمين: · تثمين المواد القابلة للتدوير كالحديد، الزجاج، البلاستيك والورق وغيرها؛ · إنتاج السماد العضوي انطلاقا من النفايات العضوية ؛ · إنتاج المحروقات البديلة انطلاقا من النفايات ذات قدرة طاقية عالية.