قائد يجد حلا لسيدة بعد طردها من مسكنها بخريبكة

أشرف قائد بمدينة خريبكة في بادرة إنسانية لقيت استحسانا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي،بعد أن قام على إرجاع سيدة مطلقة و أطفالها، بعد أن طردت إلى الشارع بسبب ظروفها المادية التي تعسرت معها على دفع واجب الكراء لمكريتها.

و لقي شريط فيديو تم تداوله بشكل واسع على “فيسبوك” يظهر قائد ملحقة إدارية بخريبكة، وهو يخاطب صاحبة المنزل بقوله “1500” درهم ديال الكراء عرفيها عندي، القايد تيهضر معك”، كما حاول فض الخلاف بين صاحبة المنزل والمكترية.

وكان مواطنون عبروا عن سخطهم في فيديوهات على الموقع الأزرق، على طرد سيدة من المنزل وتغيير مفاتيح الأبواب بالتزامن مع فترة الطوارئ الصحية التي تعيشها البلاد، لتتدخل عناصر السلطات المحلية مصحوبة بعناصر الأمن الوطني، في اليوم ذاته من أجل إرجاع السيدة إلى منزلها.

وأمرت النيابة العامة بخريبكة، بفتح تحقيق مع سيدة وابنها، قاما بطرد أم وأطفالها الستة، من شقة كانت تقطنها على سبيل الكراء، في ظل هده الظروف العصيبة التي يعيشها المغرب وتزامنا مع فرض حالة الطوارئ الصحية.