حريق يلتهم مستودع حافلات "مدينة بيس" بالبيضاء

التهم حريق مهول، مساء اليوم الخميس، مجموعة من الحافلات، التابعة لشركة النقل الحضري "Medina Bus" بالدار البيضاء، دون تسجيل أي خسائر بشرية.

الحريق شبّ في مقّر ومستودع الشركة، وأثار حالة اضطراب واستنفار بالمنطقة، قبل أن تنتقل عناصر الوقاية المدنية إلى مكان الحادث من أجل الحدّ من انتشار الحريق والسيطرة عليه.

ولا تزال أسباب اندلاع الحريق والخسائر النهائية التي سببها غير معروفة بدقة إلى حد الآن.

وكشفت السلطات المحلية لولاية جهة الدار البيضاء – سطات، عن حصيلة حافلات النقل الحضري التي التهمتها النيران،  مساء يومه الخميس، بمستودع لحافلات النقل الحضري كائن بمنطقة “المعاريف” بعمالة مقاطعات الدار البيضاء – أنفا.

وأفادت السلطات أن الحريق تسبب في إلحاق خسائر مادية بما يناهز 12 حافلة، نصفها عبارة عن مَرْكَبات قديمة وموضوعة خارج الخدمة، حيث تمكنت مصالح الوقاية المدنية، من تطويق وإخماد الحريق، دون أن يخلف أية إصابات بشرية.

وأفاد المصدر ذاته، أنه باستثناء بعض الاضطرابات التي يحتمل أن تطال يوم غذ بعض الحافلات المخصصة للنقل المدرسي، فإن خطوط النقل الحضري الأخرى لن تلحقها أي تغييرات استثنائية، حيث ستُستأنف غذا صباحا بشكل منتظم وبصفة اعتيادية.

هذا وقد تم فتح بحث من طرف السلطات المختصة تحت إشراف النيابة العامة للكشف عن أسباب وملابسات اندلاع هذا الحريق.