تفاصيل ذبح طالب مغربي لزميله بأوكرانيا

اعتقلت الشرطة الاوكرانية في مدينة دْنِيبْرو طالبا مغربيا يشتبه في قتله لزميل له صباح أمس السبت 14 أبريل 2018 
وحسب مصادر موثوقة فإن الضحية واسمه "أيمن"، من مدينة فاس عثر عليه مدفونا بالقرب من النصب التذكاري Holodomor، وهو مكان غير بعيد عن الجامعة، وبعد إخبار رجال الأمن الذين وجدوا رأس الضحية مفصولا عن جسده، قاموا بمجموعة من التحريات التي قادت إلى اعتقال المشتبه فيه الذي يبلغ من العمر 22 سنة..
وتضيف مصادر إعلامية أوكرانية أن الطالبين يدرسان بأوكرانيا، في السنة الاولى ـ دراسة اللغة ـ قبل الالتحاق رسميا بالجامعة.
وأشارت المصادر الإعلامية الأوكرانية أن الخلاف ربما نشب بين الزميلين اللذين يقطنان نفس الغرفة، حيث يعتقد أن المشتبه به اقرض زميله مبلغا ماليا قدره 2000 درهم، وحين رفض الضحية إرجاع الدين، أغضب المشتبه به، وقام بذبحه ودفنه.

وتجري الشرطة الأوكرانية تحقيقاتها لمعرفة أسباب الجريمة، وإن كان القاتل شخصا واحدا أم معه شركاء، ساهموا في نقل الجثة من البيت إلى المكان الذي دفنت فيه الجثة.