استنفار بعد هروب شخص من محكمة انزكان بطريقة عجيبة

عاش محيط المحكمة الابتدائية بإنزكان يوم أمس الخميس، حالة من الاستنفار الأمني الكبير، وذلك بعد محاولة فرار سجين قاصر من المحكمة أثناء نقله من أجل حضور جلسة محاكمته.

و تمكن السجين من الهروب أثناء مثوله أمام هيئة الحكم ليخرج خارج المحكمة، واتجه نحو الشارع حيث كانت دراجة نارية تنتظره يمتطيها أخوه ليقفز عليها ويفرا معا غير أن خطتهم باءت بالفشل، بعدما اصطدمت الدراجة النارية بسيارة خفيفة بذات الشارع ليسقطا على الأرض في مشهد وصف بالهوليودي.

وأسفر الحادث عن إصابة السجين رفقة أخيه بجروح بليغة استدعت نقلهما على وجه السرعة نحو المستعجلات لتلقي العلاجات الضرورية، فيما فتح تحقيق دقيق حول الواقعة لمعرفة حيثيات وملابسات عملية الهروب ولتحديد المسؤوليات القانونية التي تقتضيها مثل هذه الحالات.