ألماني وبريطاني وياباني يتقاسمون جائزة نوبل للكيمياء

نجمة تيفي - دلال الرحيلي

تم منح ​جائزة نوبل​ في الكيمياء لعام 2019 إلى الألماني “جون ب. غودنوف”، والبريطاني ”ستانلي ويتنغهام”، والياباني ”أكيرا يوشيرو”، نظير مساهمتهم في تطوير بطاريات الليثيوم، وفق ما ذكرته الأكاديمية الملكية للعلوم، اليوم الأربعاء 09 أكتوبر 2019،  في ستوكهولم.

وذكرت لجنة نوبل، أن بطاريات الليثيوم أيون الخفيفة والقوية والقابلة لإعادة الشحن تُستخدم اليوم في العديد من المنتجات، مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والسيارات الكهربائية.

وأضافت اللجنة أن هذا النوع من البطاريات بإمكانه تخزين كميات كبيرة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وبالتالي يمكن استخدامها في جعل العالم خاليا من الوقود الأحفوري.

وأشارت اللجنة إلى أن “غودإناف” المولود عام 1922 في ألمانيا يعتبر بذلك الفائز الأكبر سنا بجائزة نوبل على الإطلاق.

وذكرت اللجنة أن الجائزة ستُقسم بالتساوي على العلماء الثلاثة، 

وجائزة نوبل في الكيمياء هي ثالث جائزة من جوائز نوبل يتم الإعلان عنها خلال هذا الأسبوع.

ويجري تسليم الجوائز للفائزين سنويا في 10 ديسمبر يوم ذكرى وفاة رجل الصناعة السويدي “ألفريد نوبل”، وتبلغ قيمة كل جائزة من جوائز هذا العام 9 ملايين كرونة سويدية (908 آلاف دولار).